>

أقدم تلميذ على قتل زميلته خنقا داخل منزل عائلته شمال غربي تونس بسبب انفصالها عنه ودخولها في علاقة عاطفية مع شخص آخر.
واشارت قناة “العربية” الى ان التحريّات الأوليّة التي قامت بها الوحدات الأمنية بالمنطقة، افادت ان الجريمة وقعت في ليلة الثلاثاء – الأربعاء، عندما استدرج التلميذ البالغ من العمر 17 عاما، صديقته وزميلته بالمعهد (16 عاما)، بعد الإنتهاء من الدروس، إلى منزل عائلته مستغلاً غياب والدته، حيث قام بارتكاب جريمته، بضربها على رأسها ثم خنقها حتى الموت، وذلك بعد نشوب شجار بينهما، ثم أخفى جثّتها في خزانة والدته.
الى ذلك أعلنت الجهات الأمنية أنها تمكنت من توقيف الجاني في وقت وجيز، وقررت النيابة العامة سجنه بعد اعترافه بارتكاب الجريمة، وذلك إلى حين الانتهاء من التحقيقات وإحالته للمحاكمة.



شارك برأيك

تعليقان

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *