>

تم التداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي بصورة قيل أنها اللمسات الاخيرة على تمثال لقائد فيلق القدس السابق في الحرس الثوري الايراني قاسم سليماني والذي اشارت المعلومات الى انه سيرفع خلال يومين في الغبيري في الضاحية الجنوبية للعاصمة اللبنانية بيروت المعقل الاساسي لحزب الله.

وقد اثارت هذه الصورة جدلا واسعا بين الناشطين على وسائل التواصل الاجتماعي مستنكرين وضع تمثال لقائد عسكري ايراني في بيروت.

وفيما يلي عينة من بعض هذه االتغريدات:



شارك برأيك

تعليقان

  1. عجيبين البعض ؟؟؟!!!!
    عندما قام الشباب برفع تمثال لأبو جعفر المنصور الدوانيقي ( ابخل وأجرم خليفة عباسي) من احد شوارع بغداد ، طلعت المتزحلقات اللبنانيات يهاجمونهم ويصفونهم بالهمجية وعدم التحضر ؟؟؟!!! اما عندما اسقط تمثال ابو حفرة التزحلوقي ههههههههه قطعن نفس المتزحلقات في طرابلس اللبنانية ( الاواعي الداخلية تبعهن ) ههههههههههههههه انا لست مع رفع تماثيل لاي احد ، لكن اريد افهم الوضع الانشكاحي لبعضهن ههههههههههههه ولماذا يعتبرون بعض التماثيل مباركة وبعضها اصنام تعبد ؟؟!!

    1. تصحيح : ازالة تمثال لأبو جعفر المنصور ….. وليس رفع

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *