كُشف امس الثلاثاء النقاب عن تمثال العاهل المغربي الملك محمد السادس الذي وضع بمتحف ”غريفين“ للشمع في العاصمة الفرنسية باريس، إلى جانب تماثيل مشاهير وزعماء سياسيين مثل انغيلا ميركل وغاندي وانشتاين =.

وأنجز النحات ”جون غي كومونت“، تمثال الملك محمد السادس، مسترشدا بصور وفيديوهات للملك.

ويبدو التمثال الجديد أكثر شبهًا بالعاهل المغربي من سابقه، والذي كان ضمن مجموعة تماثيل الزعماء السياسيين، الذين اعتدي عليهم من قبل امرأة عارية الصدر، خصوصًا تمثال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. الحكام العرب لا يحتاجون ثماتيل من شمع، فهم أصلا أصنام من حجر.. لا يحركون ساكنا لأجل مصلحة شعوبهم و أوطانهم !

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.