>

اهتز المجتمع المغربي على وقع جريمة مروعة ارتكبتها شاب عشريني، أمس الخميس، بمدينة تطوان شمال المغرب حيث قام بذبح والدته وشقيقه الأصغر واثنين من أبناء شقيقته، أعمارهما على التوالي أربع وخمس سنوات بمنزلهم .

وقالت السلطات الأمنية، في بيان توضيحي، إن الشاب “أقدم بمنزل عائلته على تعريض عدد من أفراد أسرته للاعتداء بالسلاح الأبيض، متسببًا في وفاة أمه وأخيه واثنين من أبناء أخته، وإصابة أخته بجروح نُقلت على إثرها إلى المستشفى”.

وبحسب المصدر، “جرى وضع الجاني تحت تدابير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، في حين فتحت السلطات الأمنية تحقيقًا موسعًا لمعرفة أسباب ودوافع هذه الجريمة”.

نورث سامي

كاتب ومحرر في موقع جريدة نورت

شارك برأيك

‫4 تعليقات

  1. يالطيييييييف هذا الوحش يا اما مريض يا اما المخدرات.مستحيل كيف يستطيع انسان مهما كان السبب يقتل امه مهما كانت درجة الغضب كيف يعقل انسان في وعيه او لا وعيه يقتل امه واطفال مساكن.
    الله يرحمهم الموتى ويصبر الاهل الاحياء خصوصا الاخت مسكينة فقدت امها واثنين من اولادها في يوم واحد ربي يصبر قلبها مسكينة.

  2. استغفر الله العظيم أكيد يتعاطى المخدرات و المخدرات الصلبة المستوردة يجب حراسة و تفتيش مشددين على الحدود و الموانئ و المطارات …

  3. seven up .. روح اتلهي.. المجرم اعلاه مدمن مخدرات و اقراص هلوسة بشهادة أهله و جيرانه فما دخل القرآن الكريم؟ ما في إرهابي قدك إنت و الي بيصدروا لنا هذه السموم يا وجه الإجرام.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *