>

في حادثة مرعبة، أقدمت عصابة على نبشِ قبرِ فتاةٍ شابَّة واستخراج جثّتها في قرية نائية بمدينة شنغد شمالي الصين، بحسب ما ذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وفي التفاصيل، توجّهت عائلة الشابة المتوفّية إلى زيارة قبر ابنتهم، وفوجئوا باختفاء الجثة، ليتوجّهوا إلى إبلاغ الشرطة بالحادث، حيث فتحت تحقيقاً بالحادث، ليتبيّن أن سارقِي الجثة هم عصابة يمتهنون بيعَ الجثث لتقديمها بما يعرف بـ”عروسٍ شبح” ضمن طقوس الزواج بعد الموت.
وتمّ بيع الجثّة لعائلة رجل متوفٍّ لدفنهما معاً في قبر واحد، “حتّى يعيشا كزوجين في العالم الآخر”.

وعثرت الشرطة المحلية خلال تفتيشها موقع المقبرة على قفازات بيضاء وبقايا بشرية.

كاتبة ومحررة في موقع نورت

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. بعض الناس تقول أن المنطق أدق من العلم والبعض الأخر يقول عكس ذلك.. والبعض يقول أن الدين أدق من العلم والمنطق لأنه يشتمل على الأثنين!!

    أما هؤلاء فليس عندهم لا منطق ولا علم ولا دين!! لهذا فأراهم منفصلون!!

    والحمد لله..

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *