تبرأ حزب الله، في بيان، من رجل معمم أُظهر على أنه رجل دين من حزب الله يتحدث عن الانتخابات النيابية وعن شواطئ جونية وجبيل، مؤكدا أن المذكور يدعى نظير جشي وقد أكد المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى منذ سنوات أنه منتحل صفة رجل دين، وهو من أصحاب السوابق وقد سُجن لسنوات بقضايا نصب واحتيال و لا صلة له إطلاقا بحزب الله”.

وتابعت :”لذلك وبناء على مسؤوليتنا الوطنية والإجتماعية والأخلاقية نستنكر هذا النوع من التصريحات المشبوهة الصادرة عن المدعو جشي، ونأسف إستغلال البعض لهذا التصريح المشبوه الذي لا يمثل أي وزن ، وبناء ردود أفعال سياسية وانتخابية غير واقعية تساهم في الشحن الطائفي والمذهبي البغيض”.

ودعت قيادة حزب الله في جبل لبنان والشمال “أهلنا الكرام في جبيل وكسروان لعدم الاستماع لهذه الأفكار التي صدرت عن منتحل صفة شيخ وعن جهات سياسية تصطاد دائماً في الماء العكر”.

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. لا تنظر إلى من قال، وانظر إلى ما قال. – الامام علي ابن أبي طالب عليه السلام .
    مهما يكن الشيخ بماضيه وحاضره .
    كلامه صح .
    الحالة اللبنانية من مريام كلينك الى هيفاء وهبي مرورا باليسا واخواتهن المتشلحات بالملاين تنزل البلاء لا ريب على كل الشعب ،
    فعندما يعصى الله جهارا عيانا ، ولا يغاث لاجيء سوري ملهوف ولا ينفس عن مكروب اكيد حالكم يسوء وتقفل بنوككم وتفلس بعد تخمة .
    هكذا اصوات يجب ان تعلو بوجه ساقطة مثل اليسا وكلينك …….. ومن يشجعهن ويدافع عنهم .
    اذا كان الشيخ عليه مآخذ فليقولها غيره مما ليس عليه شبهة .
    نحن في زمن الشعوب هي من تحتاج لتربية وتثقيف وتصحيح قبل السياسين والحكام ……
    والا من يسمون انفسهم دعاة ومثقفين ، يبقون يدجلون على الناس ، والناس تصدق لجهلها وخطل فعلها.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *