انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي في مصر صورة للافتة مدرسة تحمل إسم ” حسن البنا ” للتعليم الأساسي التابعة لإدارة ديرب نجم التعليمية بمحافظة الشرقية .

وهو الأمر الذي أثار حالة من الجدل بين المتابعين بسبب إسم المدرسة واتهم البعض الدولة بأن يكون ذلك تكريما لمؤسس جماعة الإخوانحسن البنا ” .

مما دفع الدكتور ” طارق شوقي ” وزير التربية والتعليم والتعليم الفني إلى الخروج لكشف حقيقة الأمر في منشور له عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك .

جاء في المنشور : ” هذا تشابه أسماء وليس تكريم لمؤسس الإخوان .. إن المتبرع بأرض المدرسة مواطن إسمه ” حسن ﻣﺤﻤﻮﺩ علي البنا ” وطلب وضع إسمه مقابل التبرع بالأرض منذ عام 2002 ” .

وتابع : ” أي منذ 20 سنة كاملة تعاقب فيها الوزراء ولم يتم التعليق على إسم المدرسة إلا الآن في خضم التشهير الدائم بمؤسسات الدولة ” .

وأضاف : ” الدولة ليست في غيبوبة كما يتقول البوست المرفق وإنما يزداد يوميًا مستوى التنمر على كل شئ وأي شئ وما نزال نرد ونوضح احترامًا للمواطن المصري الذي أرهقته الشائعات واختلط عليه الأمر والله المستعان ” .

واختتم الدكتور طارق شوقي منشوره قائلا : ” بعد 20 سنة من إنشاء المدرسة فقد خاطبنا السيد المحافظ والإدارة التعليمية والمتبرع بالأرض وغيرنا إسم المدرسة إلى “حسن ﻣﺤﻤﻮﺩ البنا” حتى لا يتنمر علينا المتنمرون على مواقع التواصل أو بعض مقدمي البرامج ” .

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. يعني تشابه اسماء ؟؟
    ولانه غني و متبرع للدولة بارض مشيتوها !!
    لكن لو كان مواطن فقير غلبان ، واسمه مشابه لحسن البنا او اي مطلوب سياسي ، كان لعنتم سلسفيله هههههههههههه وكان بقى متعفن في السجن وممنوع من السفر حتى يثبت انه من غير ام ومن غير اب ومن غير خالة وعمة هههههههههه وتمر سنوات حتى يستطيع عمل كل تلك الاثباتات هههههههههههه هذا اذا لم يموت في التحقيق من التعذيب ههههههههههه كثيرين راحوا فيها في زمن القيادة الرشيدة التي حكمت العراق هههههههههه فصارت الناس تسمي اولادها اما باسم طائر منقرض ههههههههه او باسم القائد الضرورة صادوم حفرة تزحلوق ههههههههههه ويا ويل. رجل الامن حينها لو يقول لواحد اسمه صدام ان اسمك مشتبه به ههههههههههه يمشيه في الحدود والمطارات على طول

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *