>

تزامنا مع اليوم العالمى للسعادة، الذى يصادف 20 مارس من كل عام، استقبلت مطارات دولة الإمارات العربية المتحدة الوافدين، بختم على جوازات سفر هم يحمل شعار “أهلاً بكم في الإمارات السعيدة”، مزدان بوجه تعلوه الابتسامة.

كما رحبت إقامة دبي بالمسافرين القادمين من مختلف دول العالم من خلال تقديم الهدايا لهم فـي أول نقطة التقاء في مطار دبي الدولي لرسم البسمة على وجوههم، من جهة أخرى فاجأت الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب موظفيها برسالة على برامج الحضور والانصراف “عفواً ابتسامتك هي بصمتك” التي تهدف إلى بث روح المسؤولية والسعادة في نفوسهم.

نورث سامي

كاتب ومحرر في موقع جريدة نورت

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. محمد بن راشد هو الرُجل والعقل المُدبر لجعل دُبي وُجه سياحيه لجميع شعوب دول العالم ونجه بهذا , نعم بأمواله ولكن لهُ رئيه جميله نحو مُستقبل افضل ومن بعده سيتلاشا بريق دُبي خلال 10 سنوات تدريجياً لان باقي الحكام بالامارات اهدافهُم سياسيه وعسكريه وهذا لا يتماشى مع التهضه السياحيه التي يُفضلها محمد بن راشد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *