>

في خطوة لمحاربة التعصب الرياضي بمصر أطلقت المنظمة العالمية لخريجي الأزهر بالأقصر مبادرة ” خلونا حبايب ” برئاسة الشيخ محمد الطيب رئيس فرع المنظمة بالأقصر بالتعاون مع مديرية الشباب والرياضة بالأقصر وبيت العائلة المصرية بالأقصر .

وتأتي هذه المبادرة في محاولة للقضاء عبى مظاهر التعصب الرياضي والتأكيد على أهمية الرياضة والروح الرياضية والتشجيع المثالي دون الاساءة أو التقليل من الفرق المنافسة وإقامة علاقات قائمة على الود واحترام الآخر .

وقامت أنشطة المبادرة على تنظيم العديد من المحاضرات والندوات الثقافية بمراكز الشباب والرياضة قدمها مجموعة من العلماء بالأقصر من أعضاء المنظمة والقساوسة من بيت العائلة المصرية .

وتستهدف المبادرة الوصول إلى 1000 شاب تتراوح أعمارهم ما بين 15 إلى 40 سنة .



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *