>

خرج الداعية الكويتي ” محمد العوضي ” بمقطع فيديو عبر حسابه الرسمي على موقع ” تيوتر ” أثار ضجة واسعة بين المتابعين بعد حديثه عن المثليين والدفاع عنهم والدعوة إلى عدم ظلمهم .

فقال محمد العوضي : ” ما هي أشكال المظالم التي سقطت على رؤوس من أطلق عليهم إسم المثليين .. شنو تعرضوا له من ظلم .. الجواب بعد أن نعرف من هم هؤلاء ” .

وتابع : ” قضية المثليين قضية إنسانية وكونها قضية إنسانية إذن فهي قضية مركبة معقدة .. من يطلق عليهم المثليين هل هم شكل واحد ؟ أو مستوى واحد ؟ لا هناك مستويات .. الرأي الشعبي والرأي العلمي والرأي الفكري ” .

وأشار العوضي في حديثه إلى تجربته الضخصية في التعامل مع المثليين قائلا : ” أنا كنت طالع من كلية الدراسات التجارية أول ما انتقلت للتدريس لمادة الثقافة الإسلامية في آخر الفصل الدراسي وأنا ذاهب وإذا أسمع طالب من ورائي يناديني ” .

وأضاف : ” نظرت وإذا هو أحد طلابي النجباء قال دكتور أريد أن أكلمك بموضوع لكن أنا منحرج شوي .. قلت له ليش تنحرج أنا استاذك واعتبرني أخ أو أب .. قال لي دكتور أنت لو شايفني قبل سنة ونص ما تعرفني أخرجوا صورتي لأخي الأكبر قالوا له تعرف من هذا ؟ قال لا أعرف ” .

واستكمل : ” نظارات سوداء شعر طويل كنت آخذ حبوب من أجل الشعر والهرمونات واللحية .. قال لي أنا يا دكتور كنت أمشي مع هذه المجموعة التي تحاول أن تغير نفسها تتأنث على صعيد الشكل وعلى صعيد البنية الجسدية من خلال تعاطي بعض الأدوية .. قلت له وبعدين ؟ قال بعدين انتبهت ابتعدت وتعافيت والآن أنا مثل ما تشوفني دكتور ما علي أي شيء ” .

وأكد محمد العوضي في حديثه على ضروة محاسبة من يؤذي هذه الفئة ومن يفتري أو يتنمر عليهم وأن محاسبتهم تتم بالقانون والحرص على نصحهم .



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *