>

قال رسام الكاريكاتور، رينالد لوزير، الذي قام برسم النبي محمد في غلاف أول عدد من مجلة شارلي إيبدو الفرنسية الساخرة بعد الهجوم عليها، إنه لن يعود لرسم النبي محمد مرة أخرى.

وقال لوزير ولقبه في رسوماته “LUZ” في مقابلة مع مجلة لي انروك: “لم أعد مهتما به بعد الآن، لن أعود لرسمه مجددا.. تعبت منه كما تعبت من رئيس الوزراء الفرنسي السابق نيكولاس ساركوزي ولن أمضي حياتي برسمهما.”

من جهتها قالت آني هومل، المتحدثة باسم صحيفة شارلي إيبدو: “إن قرار لوزير مستقل وأن الصحيفة ترفض التعليق على ذلك.”

ويذكر أن الهجوم الذي تعرضت له صحيفة شارلي إيبدو خلف 12 قتيلا.



شارك برأيك

‫9 تعليقات

  1. جراء رسوماتك وضحاياه رئينا الرُئساء العرب يمشون صفاً واحداً بجانت اعداء الاسلام تضامُنا معكم للاسف !

    1. يا (( بنغالي))

      نعيب زماننا والعيب فينا **** وما لزماننا عيب سوانا

      ونهجو ذا الزمان بغير ذنب **** ولو نطق الزمان بنا هجانا

      وليس الذئب يأكل لحم ذئب **** ويأكل بعضنا بعضاً عيانا

  2. يومك اسود يا جبان …..
    تعب دنياك هذاليس الا قطرة ماء ببحر من تعبك يوم القيامة
    كيف لا و رسول الله صلى الله عليه وسلم خصيمك يومئذ..
    لع نة الله عليك و على كل من يتجرأ على حبيب الله و صحابته رضوان الله عليهم و على امنا الطاهرة عائشة ….

  3. الله سبحانه وتعالى يبليك بمرض يأكل جسمك شوي شوي وعمرك يطول وانت تتمنى الموت ولكن الله جل جلاله يمدك في العمر حتى تعرف إن الله حق

  4. ربنا ان شاء الله يشل يدك و يشل كل جسمك ان شاء الله يا حقير.
    اللهم صلي على سيدنا محمد و على آله وصحبه وسلم.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *