>

قرر رجل مكسيكي أن يحتج بطريقة تلفت الأنظار وتوصل هدفه إلى المعنيين، فمشى بالكرة على رأسه 56 يوماً ألفي كيلومتر بقوة تحمل قد تفوق مشاهير لاعبي كرة القدم.

وأفادت وكالة يو بي آي الإخبارية أن خوان ماركيز البالغ من العمر 38 عاماً، الذي يعمل كمستشار رياضي في المكسيك، أراد الاحتجاج على العنف في بلاده من خلال عبور 9 ولايات سيراً على الأقدام والكرة على رأسه في رحلة استمرت شهراً تخللها القليل من أوقات الاستراحة.

ويظهر في الفيديو الذي نشرته الوكالة مهارات خوان ومرونته الاستثنائية في موازنة الكرة على رأسه فترة طويلة من دون أن تفلت منه بالخطأ، فأثار إعجاب كل من شاهده من المارة وأعربوا عن تضامنهم مع رسالته وأسلوب احتجاجه المبتكر.

وكان قد بدأ رحلته الطويلة في 23 نوفمبر/تشرين الثاني من العام الماضي، واجتاز 9 ولايات في طريقه إلى مدينة مكسيكو مدعوماً من قبل منظمات المجتمع المدني، التي تطالب بالعدالة من أجل الـ 43 طالباً الذين تم اختطافهم وذبحهم في أواخر سبتمبر/أيلول 2014.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *