سحبت رخصة القيادة من شاب استرالي بعد 45 دقيقة فقط، من نجاحه في اختبار القيادة، وذلك لتجاوزه الحد الأقصى للسرعة. ونقلت وكالة الأنباء الأسترالية “أي أي بي” أمس أن الشرطة في مدينة ملبورن الاسترالية أوقفت شاباً في ال18 من العمر، يقود سيارته بسرعة 154 كلم في الساعة، بينما السرعة القصوى هي 110 كلم في الساعة.

وكان السائق قد نجح في اختبار القيادة وحصل على رخصته منذ 45 دقيقة فقط قبل أن توقفه الشرطة. واشار إلى أنه كان يقود بسرعة، لأن الراكب معه في السيارة لم يكن على ما يرام. وقد تم تعليق رخصة السائق لستة اشهر، وغرم بمبلغ 398 دولاراً أميركياً.

شارك برأيك

‫19 تعليق

  1. بخير نشكر الله قاسيون اه والله زمان …فرحانتلك لأنك مسافر على سوريا قريبا انشالله بتنبسط بس رح نشتقلك

  2. الكومبيوتر عندي معطل ..
    اكتب من المحمول .
    ولانه لاتوجد فيه التشكيل ، ولاالهمزة ، ولا الألف المقصورة .
    فاني حزين جداً ، ولااستطيع الكتابة لنورت ، الا حين استخدم كمبيوتر صديقي .
    ثانيا ..
    لايوجد دائما الإلهام ومساحات اشتعال لحدائق الكلمات .
    اشعر بخيبة خاصة بعد نشر اخر محاولة ،، لاول مرة ،، اعتقد انك قرأتها .

  3. صاير الانترنيت متل الهوا بالغربة مع انو بسوريا ما بتحلم كتير فيه بسبب البطئ.. آخر محاولة الك كانت جميلة صدقا قاسيون لم الخيبة!! على كل لكل منا طقوس معينة قد تخذله أحيانا من وجهة نظره…المهم قطعت ولا لسا على سوريا

  4. بكل الأحوال لن أطيل عليك بعرف كتير صعب الكتابة و المتابعة عبر الموباييل…يسعد مساك و صباحك و منتظرة قصيدة من الجلنار قبل سفرك لتذكرنا بك حتى عودتك و نكتب لك في مساحتها كل يوم

  5. ليس بعد ..
    لدي بعض الاعمال يجب إنهائها ..
    احن عشقا لعناقيد دمشق ، وحاراتها المعتقة برائحة الهيل والياسمين .

  6. سأقرأ ماتكتبون بحنين تلميذ لدفاتره المدرسية .
    أتمني ان ارحل دائما لهناك ..
    حتي الغربة مللت منا .
    لأتعرف ..

  7. لما بتكون بين الناس الي بحبوك و بخافو عليك و على الأرض الي ربيت عليها و صرت بتعرف قيمتها أكتر بتصير كل دقيقة بتمضيها غالية و بتغلى أكتر كل ما قرب السفر..في أمور زعجتني بالبلد ما بنكر بس تجاهلتها و شفت الي بدي شوفوا بقلبي متل ما علمت نفسي

  8. لااعرف ..
    كلما كبرنا يكبر الوطن اكثر في أعماقنا ..
    وكان حدوده ترسم خارطة الجسد .

  9. فعلا قاسيون كلامك صحيح و البعد يجعل هذه الخارطة كخارطة الكنز..نحلم العمر كله كي نحصل عليه و هو بين أيدينا…أتمنى أن تلقى أحبتك و بلدك كما رسمت في مخيلتك و كما بقي من ذكرى في أحلامك ..ألقاك بشوق قريب عّلنا نشرب شاي الياسمين الذي برد من كثرة الانتظار .. تصبح على وطن

  10. تصبحين علا شاي معطر بهيل الوطن .
    نلتقي ..
    وتلتقي كلماتنا عند عتبات دمشق .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *