>

توفي طفل يبلغ من العمر خمس سنوات على يد زوجة والدة بقرية بطرة التابعة لمركز طلخا في مصر بعد “علقة ساخنة”، وتحرر محضر بالواقعة وأمرت النيابة بحبسها أربعة أيام على ذمة التحقيق، وفق ما اشارت صحيفة “اليوم السابع” المصرية.
وفي السياق لفتت الصحيفة الى ان مدير أمن الدقهلية تلقى من مدير مباحث المديرية، بورود بلاغ إلى مأمور مركز طلخا، بوصول مستشفى طلخا الطفل “محمد.م.ا” يبلغ من العمر خمس سنوات، ومقيم قرية بطرة التابعة لمركز طلخا، مصاب بكدمات متفرقة بالجسم، وتوفى عقب وصوله، بالفحص وسؤال عمه “عبد القادر.ا.ع” 38 سنة عامل ومقيم ذات القرية اتهم زوجة والده “امل.ا.ا” 34 عام بالتعدى على نجل شقيقه، وأنها اعتادت ضربه، وبسؤال شقيق الطفل المتوفي “إبراهيم” 16 سنة طالب، قرر بأنه شاهد شقيقه باكيا وفي حالة قيء.
وعلى الفور تمكن رئيس مباحث المركز من ضبط المتهمة، وتحرير محض بالواقعة وبعرضها على النيابة قررت حبسها.




شارك برأيك

‫4 تعليقات

  1. إلي ما له أم حالته بتغُم ….
    هُناك بعض الأهل يرفضون التكفُل بأطفال إبنتهم في حالة طلاقها إما بسبب ظروفهم المادية أو إنتقاماً من الأب أو لتسهيل فرص الأُم بالزواج و لهذا أرى التعليم للمرأة أهم من تعليم الرجُل فهو يكسبها القوة و القُدرة على رفض تحكم الزوج و الأهل و القُدرة على رعاية أبناءها في حالة الإنفصال دون أن يحدُث لهم كما حصل لصاحب القصة رحمه الله و إنتقم من أبيه و زوجته …. لا أُنكّر على الأب الزواج و لكن كان يجب إعطاء الأولاد لأمهم و التكفّل بمصاريفهم !
    !!

  2. الله ينتقم منها المتوحشة يجب ان تجلد و تصعق بالكهرباء حتى الموت
    الله يرحم محمد الله يعوضه بدار خير من داره بالدنيا

  3. لابد من التحقيق مع الأب أيضا!! لأنه هو المسؤول الأول عن أولاده.. أين كان غافلا عن أولاده ولماذا لا يطمئن عليهم.. ليس من المعقول أنه كان لا يعلم.. لهذا يجب سؤال الأب ومحاسبته هو أيضا..

  4. تستفزني هالمواضيع وخاصتاً الاب لانه يعرف من يتزوج ان اولاده راح يكونو بخطر , توفت زوجتك انتظر يكبرون الاولاد وبعدين انقـلع تزوج

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *