>

تخطف ​الأميرة شارلوت​ الأنظار ببراءتها وقدرتها على تنفيذ الأوامر والملاحظات الملكية بشكل دقيق، في كل المناسبات والاماكن التي تتواجد فيها مع والدها ​الأمير ويليام​ ووالدتها الدوقة ​كايت ميدلتون​.

وشوهدت الطفلة ذات الـ3 أعوام وهي تقلد ​الملكة إليزابيث الثانية​، خلال حفل زفاف الأميرة أوجيني على رجل الأعمال جاك بروكسبانك، حيث جلست بطريقة ملكية، وضمت قدميها الى بعضهما، الامر الذي أدهش الصحافة العالمية التي كتبت عن ان طريقة جلوسها على الكرسي، تؤكد تلقيها للكثير من دروس اللباقة والاتيكيت في التعامل والتصرف بين الناس.

وبدت الاميرة الصغيرة أكبر من عمرها وتتصرف بنضج، من خلال سلوكها الهادئ والخالي من مشاغبات الأطفال، بل حافظت على ترتيبها بفستانها الأبيض الأنيق مع الحزام المنقوش بدرجات الأخضر، وكان لافتاً أنها حافظت أيضاً على تصفيفة شعرها المميزة، الذي زيّن بقطعة أكسسوار باللون الأخضر.




ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *