>

تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي صورة يدّعي ناشروها أنّها تظهر الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، وهو يأكل طبقاً من الكسكسي غداة اعتراف الولايات المتحدة بالسيادة المغربيّة على الصحراء الغربيّة. لكنّ الصورة مركّبة والنسخة الأصليّة منها تظهر ترامب يأكل طبقاً من التاكو عام 2016. ويظهر ترامب في صورة داخل مكتبٍ وأمامه طبق من الكسكسي مع الخضار رافعاً إبهامه علامة للرضى. وجاء في النصّ المرافق لها “دونالد ترامب يتناول الكسكس المغربي بعد أيام من إعلان وإقرار الولايات المتحدة الأميركية بمغربية الصحراء”.

وحظيت الصورة بمئات المشاركات على موقع فيسبوك، غداة اعتراف الولايات المتحدة بالسيادة المغربيّة على الصحراء الغربيّة. لكنّ الصورة لا علاقة لها بالصحراء الغربيّة أو بالكسكسي.

فقد أرشد البحث إلى النسخة الأصليّة منها منشورة على الحساب الرسمي لترامب ويظهر فيها وهو يأكل طبقاً من التاكو الإسبانيّ. نشر التغريدة ونشر ترامب التغريدة عام 2016 بمناسبة “سينكو دي مايو” (أي الخامس من مايو) وهو ذكرى انتصار الجيش المكسيكي على القوات الفرنسية في معركة بوبيلا عام 1862.

وقد عمد المتلاعبون بالصورة إلى استبدال طبق التاكو المكسيكيّ بطبق الكسكسي، للإيحاء بأنّ الصورة لها علاقة بالمغرب. وقد أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب في العاشر من الشهر الجاري اعتراف الولايات المتحدة بالسيادة المغربية على الصحراء تزامنا مع إعلان تطبيع المملكة المغربية علاقاتها مع إسرائيل.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. هذه ما ينسكت عليها بصراحة هههههههههههههههه اعتداء من قبلك على الامة وترسل ايفانوكا تاخذ فلوس الغلابة ومشيناها لكن ههههههههههههههه تشاركنا بالكوسكسي ههههههههههههههههه فهذا لا يحتمل يا ريس مطلقا ههههههههههههههه ما باقي الا تأكل المسكوف والطاجين تبعنا هههههههههههههههه تبقى مصيبة.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *