>

شن الكاتب الصحفي الفلسطيني المثير للجدل عبد الباري عطوان هجوما عنيفا على الحكومة التركية ووصفهم بـ ” الخونة”.
حكومة تركيا قبلت حذائي

وقال عطوان خلال مداخله تلفزيونية – موجها حديثه لمستشار أردوغان- أذهب واسأل حكومتك في تركيا التي قبلت حذائي وعرضت إعطائي نقوداً لعدم فضح أردوغان في إتمام صفقة القرن . وسارع مقدم البرنامج بإنهاء الجزء الأول من الحلقة بعد التراشق بالألفاظ بين ضيفي البرنامج.
تساقط الأقنعة

وعلق مغرد قائلا: حط حيلكم بينكم الله يفضحكم ويكشف ستركم يا خونة كل واحد مرآة للآخر سبحان الله بنتوا على حقيقتكم وفضحتوا بعضكم بعضاً الله دائماً مع الحق لقد بدأت تسقط الأقنعة وراح تكشف لكم الأيام العجائب الأيام حبلى وستلد فضائع يندى لها الجبين ياما راح نشوف اللهم لا شماتة . وتابع مغرد : قطر ستكون التالية المرتزقة وما أدراك ما المرتزقة هذا هي النهاية بعد ما يستغني .
شقاق الحرامية

وأضاف مغرد : اللهم حط حيلهم بينهم وافضحهم بين الأشهاد بالدنيا والآخرة ورد كيدهم لنحورهم واجعل حيلهم بينهم يارب العالمين. وقال ” مغرد” والله انكشف المستور فهذا بالضبط مثل شقاق الحرامية يفضح كلا منهم الآخر إذا لم تنجح العملية يبدأ تحميل بعضهم البعض مسببات الفشل والقادم أكثر




شارك برأيك

تعليق واحد

  1. عبد الدولار عطوان معروف فنقري بُق
    صحفي يعني بياع كلام وفوق هذا يتكلم بصوت عالي وكُل كلامه افتراضات بدون دليل , خذوهم بالصوت
    ليس دفاعاً عن الاتراك ولكن احتـقاراً لشخصك يا عطوان الي حاشر انفك بكُل كبيره وصغيره وعامل فيها قومي عربي
    طـز فيك انت وبالقوميه العربيه والعرب معك

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *