>

تورط مطعم كنتاكيkfc”، الشهير بتقديم الدجاج المقلي، في قلب فضيحة، بعدما نشرت زبونة صورة تكشف ما وجدته “داخل وجبتها”.

ووفق ما ذكرت صحيفة “الميرور” البريطانية فإن الشابة سارة بالمر، البالغة من العمر 26 عاما، عاشت لحظة مقززة، بعدما اكتشف شيئا مثيرا للاشمئزاز في عشائها.
وتابعت أن سارة طلبت رفقة أصدقائها وجبة من أحد مطاعم كنتاكي في مدينة سيدني الأسترالية. وبعدما وصلت الوجبة من عامل التوصيل، كانت المفاجأة.
ونشرت سارة تدوينة على حسابها في فيسبوك، تقول فيها “أنا من عشاق كنتاكي.. لكنني وجدت في وجبتي ما يشبه المخ”.
وأرفقت الشابة بتدوينتها صورة مقززة، وأضافت “لكم أن تتخيلوا دهشتي واشمئزازي في نفس الوقت.. الأمر مقرف”.
ولم يتأخر كثيرا رد فريق التواصل الخاص بالمطعم، قائلا “أهلا سارة، شكرا على رسالتك. نعتقد أنها جزء من الكلية ولا نرجح أن تكون مخا”.
وطلب الفريق من سارة مراسلتهم على الخاص بتوقيت ومكان طلبها ونوع وجبتها، من أجل إجراء تحقيق في الموضوع.




ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *