>

انتشر على عدد كبير من الحسابات الناشطة على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اثار اهتمام الكثير من المتابعين حول العالم.

وظهرت فيه وهي تدخل إلى قاعة للاجتماعات سبقها إليها وزير داخلية بلادها هورست زيهوفر. وتقدمت منه لمصافحته إلا أنه رفض ذلك كإجراء احترازي في مواجهة فيروس كورونا المستجد.

وأحدث تصرف الوزير ضجة كبيرة في أوساط المتابعين وأبدى معظم هؤلاء إعجابهم خصوصاً في ظل الانتشار السريع للمرض في العديد من بلدان العالم ومنها ألمانيا.

وكان الوزير نفسه أشار في تصريح نقله عنه موقع DW إلى أنه لا يستبعد إغلاق مدن بأكملها لمواجهة انتشار الوباء. وكان معهد “روبرت كوخ” الألماني أشار إلى أن حصيلة المصابين في ألمانيا وصلت حتى يوم الأحد 1 آذار مارس 2020 إلى 117 حالة، مع الإشارة إلى أن عدد الإصابات الفعلي قد يكون أكبر من ذلك.

ولفت الوزير إلى أنه لا يتوقع نهاية قريبة لمكافحة الفيروس معرباً عن أمله أن يتم توفير اللقاح في نهاية العام الجاري. وتابع في حديث لصحيفة “بيلد أم زونتاغ” المحلية أنه بات يمتنع عن المصافحة معتبراً أن لا علاقة لهذا الأمر بعدم الاحترام.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *