>

سيطرت حالة من الذعر على عدد من سكان العاصمة الجورجية بعد هروب عشرات الحيوانات المفترسة من حديقة الحيوان بمدينة تبليسي أثناء الفيضان العنيف الذي شهدته ليل السبت، حسب ما جاء في صحيفة “ديلي ميل”.

وناشدت السلطات المعنية سكان المدينة بالبقاء في منازلهم وعدم مغادرتها إلى أن يتم القبض على أكثر من 30 حيوانا مفترسا فروا من الحديقة.

وأثناء الفيضان والأمطار الغزيرة التي أغرقت أرض الحديقة، استطاعت 6 أسود، و6 نمور و8 دببة وذئاب الفرار، بينما تم العثور على 6 ذئاب نافقة بالقرب من مشفى للأطفال بالمدينة.

وأظهرت الصور التي التقطتها العدسات في العاصمة الجورجية فرس نهر كبيرا يتجول بين السيارات في أحد شوارع المدينة، فيما تلقت هيئة الطوارئ عددا من رسائل المواطنين، أكدوا فيها رؤية حيوانات مفترسة بمناطق سكنية في المدينة.

كما ظهر في الصور أيضاً أحد الدببة الضخمة وقد نجح في التسلق والوقوف فوق مكيف للهواء بأحد الشوارع، هربا من مطاردة قوات الشرطة والجيش الجورجي له، كما شوهد نمر ضخم يتجول بالشارع بعد أن غمره الوحل.

ويبحث حالياً عدد كبير من أفراد الأمن المدعومين بالمروحيات، عن الحيوانات المفترسة الهاربة في جميع أنحاء المدينة، والتي يقدر عدد سكانها بنحو مليون و100 ألف نسمة.

ولقي 9 أشخاص على الأقل مصرعهم من بينهم 3 عمال في حديقة الحيوانات على أثر فيضان نهر فيري، والذي أغرقت مياهه عدداً من الأحياء السكنية بالمدينة.
ومن جانبه، قال نائب رئيس بلدية تبليسي إراكلي ليكفينادزه: عشرات العائلات تشردت بعد أن دمرت أو تضررت منازلها في العاصمة، مشيرا إلى أن تقديرات أولية توضح أن حجم الأضرار تخطى الـ10 ملايين دولار.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *