>

يبدو أن مصمم الأزياء اللبناني #إيلي_صعب أصبح من هواة استكشاف عوالم بعيدة يستلهم منها أفكاراً جديدة في مجال #الموضة. فبعد أن استوحى مجموعته الخاصة بربيع 2018 من غابات الأمازون الاستوائية، نجده اليوم يدعونا في رحلة إلى الصحراء المكسيكية من خلال مجموعته الخاصة بما قبل خريف 2018 التي قدمها مؤخراً وتضمنت أكثر من 80 إطلالة في منتهى #الأناقة.

وإيلي صعب ليس أول مصمم يذهب إلى الحدود الأميركية للبحث عن آفاق جديدة، فقد سبقته في ذلك مؤخراً مصممة دار Dior ماريا غرازيا كيوري في مجموعة الدار الخاصة برحلات 2018 التي قدمتها في منتصف العام الجاري. إنه تحدي الوجهات الجديدة والعوالم غير المستكشفة الذي حاز في الفترة الأخيرة على اهتمام العديد من المصممين العالميين.

اللون الأسود شكل القاسم المشترك بين العديد من إطلالات هذه المجموعة التي تزينت بالطبعات والتطريزات المزخرفة، بالإضافة إلى الشراريب والمسامير المعدنية. وقد ظهرت إلى جانبه بعض الإطلالات التي تلونت بالرمادي الفاتح، البرغندي، الأزرق بتدرجاته الفاتحة والبترولية، بالإضافة إلى اللون الزهري المبودر.

تزينت معظم الأزياء بتطريزات مستوحاة من التراث المكسيكي، وتناوبت شفافية التول والدانتيل مع الخامات الدافئة من جوخ، وصوف، ومخمل، وجلد، وفرو. كما ترافقت بعض التصاميم مع سترات البانشو، وترافق البعض الآخر مع سترات جلدية أو مشالح من الفرو.

أما الأحذية فجأت بمعظمها عالية الساق ومستوحاة من طراز “البوتس” فيما تميزت الحقائب بأحجامها الصغيرة وبالسلاسل والمسامير التي زينتها.

تعرفوا على بعض أجمل إطلالات مجموعة إيلي صعب لما قبل خريف 2018 فيما يلي.

كاتبة ومحررة في موقع نورت

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *