>

شكك الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، في وجود سانتا “بابا نويل” وذلك خلال مكالمة مع طفل ضمن عدد من المكالمات التي أجراها وزوجته ميلانيا ترمب، من البيت الأبيض، عبر مركز اتصال قيادة الدفاع الجوي الأميركي، يوم الاثنين، بمناسبة أعياد الميلاد.

وقد ظهر ترامب بينما كان يجلس في غرفة الطعام الرئاسية في البيت الابيض وهو يسمع طقطقة النار وخلفه جدارية للرئيس لينكولن، في حين تشارك في محادثة صغيرة مع طفل يدعى كولمان.

وقال ترمب بصوت قوي: “مرحباً، هل هذا هو كولمان؟”.

من ثم قال: “عيد ميلاد سعيد، كيف حالك؟ كم عمرك؟ هل أنت بخير في المدرسة؟ هل ما زلت مؤمنا بسانتا؟”.

ومع السؤال الأخير فقد كانت هناك وقفة طفيفة في المحادثة، بينما يقول الطفل شيئًا لترمب، ومن ثم لا يمكن سماع جانب كولمان في المحادثة.

وقال ترمب لكولمان: “لأنه في السابعة يكون هذا الأمر هامشيًا، أليس كذلك؟”.

الأمر الذي دمرّ على الأرجح فرحة الطفل بهذه المناسبة، بحسب موقع “الغارديان”.

ومن ثم يوصي ترمب الطفل بأن يتمتع فقط مع نفسه، بعد أن ضحك من إفادة للطفل غير مسموعة.




شارك برأيك

تعليق واحد

  1. الغباء والهبل يعدي ههههههههههههههههههههههه
    من يوم ما صادق سلومي الاهبل وابنه العبيط وشلحهم فلوسهم , صار اكثر هبلا منهم
    ههههههههههههههه يخرب بيت ابوك هو هذا سؤال تسأله لطفل يريد هدية الميلاد ؟

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *