نشرت مجلة “نيوزويك” الأمريكية مقطع فيديو لأسرى روس في مدينة “خاركيف” ثاني كبرى المدن الأوكرانية كشفوا من خلاله عن “خداعهم” من قادتهم بعد إرسالهم للقتال.

وأظهر المقطع المتداول خمسة جنود روس وأيديهم مقيدة، وقالوا: إنهم “لا يريدون الحرب ويرغبون في العودة إلى ديارهم بعد أن تم خداعهم من قبل قادتهم في موسكو”.

https://www.youtube.com/watch?v=DH-IYh1ANVc

وقال أول جندي روسي: “جئنا إلى هنا للتدريب لكننا تعرضنا للخداع وهكذا أنا هنا”، فيما رد الجندي الثاني بنفس الجواب؛ قائلًا: “نعم للتدريب، أرسلني القادة إلى هنا”.

وردَّ الجندي الثالث: “قيل لنا أننا أرسلنا للتدريب في البداية، لكننا وضعنا في الخطوط الأمامية”، وظهر جندي روسي رابع بقوله: “أبلغونا أن كل شيء سيكون على ما يرام.. لم نكن نعرف شيئًا”.

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. محتاجين شخص يتقن اللغة الروسية بلكي
    يحكوا غير شي ؟! كلها تدخل ضمن الحرب
    النفسية وهذا الامر معروف .
    ولا يمكن اصدق هههههه
    اما الجنود اتفقوا على الكلام بحالة الأسر
    او انهم كذابين.
    يعني حتى الطفل ما يدخل عقله هالكلام
    او انهم الاوكرانيين اجبروهم يقولوا هالكلام
    بصراحة ما بحياتي شفت اسرى راسهم مرفوع وعندهم كبرياء مثلنا الفلسطينين 🇵🇸✌🏻

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.