>

نشرت مجلة ” شارلي إيبدو ” الفرنسية رسما كاريكاتيريا ساخرا للرئيس التركي ” رجب طيب أردوغان ” على خلفية الخلاف القائم بين تركيا وفرنسا بسبب الرسوم المسيئة للنبي محمد عليه الصلاة والسلام .

وأثار هذا الرسم الساخر موجة من الغضب في تركيا حيث أعلنت دائرة الاتصالات التركية اليوم الاربعاء أن أنقرة سوف تتخذ  كل الخطوات القانونية والدبلوماسية اللازمة ردا على ذلك .

كما أدان عدد من كبار المسئولين الأتراك الرسم الكاريكاتيري لأردوغان ووصفوه بأنه محاولة مثيرة للاشمئزاز من المجلة لنشر عنصريتها الثقافية وكراهيتها .

فيما علق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على ذلك في تصريحات له قائلا : ” لم أهتم بالرسومات المسيئة التي استهدفتني ما داموا قد تطاولوا على رسولنا الكريم .. قلة احترام الرسول بين القادة في أوروبا أصبحت تنتشر مثل السرطان ” .



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *