>

فجَّر الداعية الدكتور عائض القرني، مساء اليوم الأحد، مفاجأة مدوية، تمثلت في اعترافه بالحصول على أموال من قطر، وأنه ذهب بعد المقاطعة إلى الدولة (السعودية) لطلب السماح.

وقال “القرني” في حواره مع الإعلامي عبد الله المديفير، في برنامج “الليوان” المذاع على قناة “روتانا خليجية”: أنا “لم أخذ رواتب شهرية من قطر مجانًا، أنا كنت أعمل مع مؤسسات قطرية”.

وأضاف: “عندي مؤسسة يتبعني في فيسبوك وتويتر وانستجرام وتليجرام ويوتيوب 36 مليون، قالوا تعالى بالمؤسسة واشتغل عندنا مثل دبي والبحرين”.

وتابع “القرني”: “ما أعطوني رواتب مجانًا أو مبالغ يطلعوها لي، أنا كنت أعمل بعقود وألقي محاضرات ودروس، والدولة (السعودية) عندنا تعرف، وما ظهر لنا غير عمل مؤسسي، يمكن هم مستهدفينك”.

وتابع: “لما انكشفت الأمور وظهر التأمر، ذهبت للدولة ووقفت وتكلمت معهم، وقولت سامحوني، وأنا اعتذر، والدولة قبلت الاعتذار”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *