>

استضاف الاعلامي المصري عمرو اديب، في حلقة الامس من برنامج “الحكاية”، المذاع على قناة “أم بي سي مصر”، سيدة مصرية متحولة جنسيا اسمها الحالي فريدة رمضان بعد ان كان اسمها قبل ذلك “محمد رمضان”.

وتحدثت فريدة عن حالتها قائلة : “كنت أعاني من خلل وولدت وتم تسجيلي باسم محمد رمضان” وأضافت: “تلقيت العلاج في مستشفيات حكومية مثل الحسين الجامعي وليس لدى أطباء خارج الحكومة وأمتلك بطاقة شخصية باسم فريدة رمضان وأوراق حكومية تثبت أنني أنثي”.

وتابعت: “تركت بلدي التي ولدت بها وأعيش حاليا بمحافظة البحيرة وأتمنى العودة إلى عملي أو الحصول على مستحقاتي لأنني لا أمتلك مصدر دخل”.

وأوضحت: “تقدمت بشكاوى كثيرة ولم أحصل على شيء حتى الأن وأناشد المسؤولين إعادتي إلى عملي أو حصولي على مستحقاتي”.

واختتمت: “أتمنى الحصول على عمل ومكان للسكن لأنني أعيش حاليا على المساعدات من أجل المنطقة التي أعيش فيها”.

وعن امكانية زواجها بعد تحولها قالت فريدة رمضان: “نتمنى أمنية حياتي” مؤكدة انها تستطيع الزواج طبيا كما ان وضعها القانوني يسمح لها بذلك.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. هذه تبدو حالة تشوه خلقيه و الله أعلم ، يولد القليل جدا من الاطفال بها . حاليا مع وجود اجهزة التصوير الطبي المتطورة جدا يمكن البت في حالات الاشتباه في وقت مبكر . احتمال هذا الشخص لديه مبايض و رحم و لذلك تم تصحيح جنسه ليكون أنثى و ليس تحويله من ذكر كامل الى أنثى و العياذ بالله . و لكن حاليا كثير ما يتخذ المنحرفين عن الفطرة و الطبيعه هذا العذر للتحول اللهم عافينا .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *