سقط طفل في الثالثة من عمره تحت عجلات سيارة كانت تقودها والدته، إلا أنه نجا من موت محقق بمعجزة.

ونشرت صحيفة “Hürriyet Daily News” خبر الحادث الأليم الذي وصفته وسائل الإعلام التركية بأنه “نجاة بأعجوبة”.
ووقع الحادث، حسب ما نشرته روسيا اليوم، في 29 مايو المنصرم، في ضواحي مدينة إسطنبول، حيث اقتربت امرأة بسيارتها من منزلها، ولم تلاحظ وجود ابنها الذي كان يلعب على أرضية الشارع، واستمرت بالقيادة حتى أصبح الطفل أسفل السيارة.
وتوقفت المرأة وهي في حالة من الذعر ونزلت مسرعة وسحبت ابنها من بين العجلات، وظهر الطفل في نهاية الفيديو ولم يصب بأي أذى.

شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. كيف ما شافته ؟ يعني على بعد عشرين متر ما شافته ؟
    تحمد ربها انها راكبة سيارة جيب عالية .. لو سيارتها سيدان كان راح فيها الصبي ..
    من الآخر حرام المرا تتسلم سيارة 🙂

    1. أيها العنصري عدو المرءة. آخر مرة قلت سيروم أسبوع و الآن السيارة. عندك مشكلة مع النسوان ؟؟ خدعوك لما قالو المرءة كاءن ضعيف…. نصيحة، يجب مراجعة أفكارك …

  2. عنصري ؟! وعدو المرأة ؟!! ههههههه
    والله يا بريندا عليكي شغلات غير شكل ههههه

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.