>

نشرت صحيفة الديلي ميل البريطانية ، مقطع فيديو لرجل أعمال خلال القبض عليه هو وصديقته بعد نزاع على عربة مليئة بزجاجات مياه مع موظف بأحد المتاجر في مدينة مانشيستر .

ويظهر الفيديو رجل الأعمال والملياردير ناصر حسين وصديقته ماهيرا حسين وهما يتم اعتقالهما ، بعد الاشتباك مع موظفي المتجر عندما وصلوا إلى المكان المخصص لدفع الفاتورة .
وقال حسين إن صديقته ، هي أستاذة للرياضيات في مدرسة محلية ، وتشرب لترين من المياه المعدنية في اليوم. وحول تفاصيل الواقعة ، أضاف حسين : ‘قال المدير في Tesco إن شراء الكثير من المياه كان غير عادل للعملاء الآخرين. من المعروف أن ماهيرا تشرب الكثير من الماء ، فهي تستهلك على الأقل 2 لتر من الماء للشرب يومياً ، ولم نواجه مشكلة في شرائها من متاجر “تيسكو” الأخرى. وتابع ناصر : “عندما كنت أتوجه للخروج ، تم فحص الكثير من الزجاجات وأنا على وشك السداد ، فجاء المدير وقال “لا يمكنك شراء هذا العدد ، إنه ليس عدلاً بالنسبة للعملاء الآخرين”.
“قلت إنني لم أواجه أي مشكلة من قبل في شرائها ، ولم أفهم لماذا المشكلة ثم اتصلت بالأمن.
وأوضح ناصر : “لم أكن عدوانياً ، بل كنت عاديًا. بدأت ماهيرا بتصوير الفيلم ، وفجأة أحسست أن ضابط الأمن قد أتى وهو يعلم ماذا سيفعل ولن يستمع إلي ” . وأكد حسين ، أن الضابط كان لديه مشكلة تسجيل ماهيرا ، وقام الضباط بإجبارنا على الخضوع وتقييدنا . واتهم الزوجان ، بالاعتداء على الشرطة ، وفقا لشرطة مانشيستر . وقال حسين: ‘قضيت ست ساعات في قسم المراقبة والتقييم ، ولدي كدمة على رأسي.
كنت أشعر بالاكتئاب ، لا أشعر بأنني أرى أي شخص ،شعرت بالظلم والأذى والقلق وحاولت أن أشرح لهم ما حدث ، كنت في زنزانة لمدة أربع أو خمس ساعات وكانوا يقولون إن المحامي سيأتي ويتحدث إلينا.



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. الشرطة على حق.
    احمق وغبي كان عليةالتصرف بحكمة والاستماع لكلام (المدير)الذي طلب منةترك شيئا لبقيةالزبائن!
    ولكنة غبي اهان نفسة وتسبب باهانة زوجتة الغبية هي ايضا!
    المهم يجب علينا تطبيق القاعدة الفقهية التي تقول( لا ضرر ولا ضرار)!

  2. من الذكاء كيفية التعامل مع المواقف بحكمة.. لكننا تعودنا بمجتمعاتنا على عملية التخزين والشراء بدون حساب وعدم مراعاة لإحتياجات الأخرين!!!

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *