>

اعتبر الدكتور مبروك عطية أستاذ الشريعة بجامعة الأزهر ان المسلمين هم اول من أساؤؤا للرسول صلى الله عليه وسلم بابتعادهم عن الدين الاسلامي وتخلفهم فتجرأت عليهم الامم.

وقال مبروك عطية، في فيديو بثه على احد مواقع التواصل الاجتماعي، تعليقا على قضية الرسوم المسيئة: “نحن اول من اساء للرسول صلى الله عليه وسلم والدليل انه صلى الله عليه وسلم نهى ان يلعن الرجل والديه فلما تساءل الناس وقالوا اويلعن الرجل والديه يا رسول الله قال نعم يسب الرجل اب الرجل فيسب أباه ويسب امه فيسب أمه فمن تسبب في سب ابيه هو من سب أباء الناس”.

وتابع “نحن في بعد عن دين رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي حولناه من اعمال الى اقوال ومن جوهر الى اشكال فتقدم الناس وتخلفنا”.

واضاف “الذين لم يحفظوا من اللغة العربية الا رسول الله لا يفهمون” ثم قال “لو اتبعنا رسول الله صلى الله عليه وسلم لتقدمنا ولو تقدمنا لما جرأ انسان كائنا من كان ان يرسم شيئا مسيئا ولا ان يقول شيئا معيبا في سيد الناس انا اشهد الله ان الامة الاسلامية بتخلفها هي التي اساءت الى رسول الله صلى الله عليه وسلم فلتندم عن تلك الاساءة التي تتغافل انها السبب فيها”



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *