وفق ترتيب مجلة “لافوا دو نورد” الذي نشر مؤخرا، فقد احتلت منطقة شمال فرنسا صدارة الترتيب كأحسن طريقة لتحضير البطاطا المقلية، كما تتمتع مدينتي تولوز ونيس بإعداد أشهى أطباق البطاطا المقلية.

وبحسب صاحب المطعم الذي فاز بالمسابقة، فإن السر وراء بطاطا مقلية شهية يكمن في اختيار اجود انواع البطاطا وقليها باستعمال دهن البقر.

شارك برأيك

‫7 تعليقات

  1. ما بحب البطاطا المقلية ابدأ وما بعرف ليش الناس عندهم إدمان عليها؟!

    بحب سلطة البطاطا المسلوقة مع البقدونس والليمون والبصل من تحت ديات أمي .. غرام!!
    وبحب كمان مفركة البطاطا
    صباح الخيرات والليرات مريم مجدولين
    في مثل دمشقي عن أكلة مفركة البطاطا لأنها تُعتبر أكلة سهلة وما بدها وقت
    “مفركة البطاطا طبخة الشطاطة”
    الشطاطة هي يلي بتروح مشاوير كتير وما بتعقد بالبيت، يعني ما عندها وقت تطبخ فبتعمل هالأكلة البسيطة هههه

  2. شكرا للنصائح الفرنسية في قلي الفريت ،، لكن في الواقع تمكن المطبخ المغربي من احتلال المرتبة الثانية عالميا في التصنيف العالمي للطبخ لسنة 2021 متجاوزا المطبخين الفرنسي و الإيطالي، فرنسا لطالما تصدرت المطبخ العالمي، لكن تمكن المطبخ المغربي الآن من تجاوزها !
    Bonjour آنسة لجين كيف حالك؟ إن شاء الله تكوني بخير و على خير..شكرا على تحيتك ..
    و سلامي موصول للآنسة آخر العنقود..
    الله يسعد الصباح و المساء 🌹

    1. مساء السعد و الورد مريوم…..
      أتمنى أن تكوني و العائلة بألف خير و ألف شُكر على تحيتك…..
      دوماً ما أسمّع أن المطبخ المغربي من أكثر المطابخ تنوعاً بسبب موقع البلد الجغرافي و تنوّع البنية السكانية فيه …..هل برأيك الجيل الجديد من االمغاربة يميل أكثر للمطبخ التقليدي أم الوجبات السريعة التي غزت العالم ؟ ما جعلني أسأل أني قرأت مقال في مجلة إقتصادية قبل فترة عن أرباح مطاعم ماكدونالدز في القارة الإفريقية و كان التركيز في المقال على المغرب و مصر ….
      نهارك سعيد ….
      !!

      1. مساء النور آخر العنقود، كيف حالك؟ عساكم جميعا بخير و على خير 🌹
        فعلا انتشرت مطاعم ماكدونالدز و محلات الوجبات السريعة بكثرة،
        لكن المغربي و المغربية بطبعهما ابدا لا يستغنون عن المطبخ المغربي التقليدي، و لا مليون ماكدونالدز سيعوض أو سيضاهي المطبخ المغربي الأصيل و الدليل ان المشاهير العالميين بما فيهم الأمريكان يطلبون الأطباق المغربية حينما يزورون المغرب او حتى في عقر دارهم ..
        و لأنه وصل صيت المطبخ المغربي للعالم ففي إحدى حلقات ماستر شيف الأسترالي تم عرض حلقة خاصة بالبسطيلة المغربية و في حلقة من ماستر شيف الارجنتيني تم تخصيصها للمطبخ المغربي مع ارتداء المقدمين للزي المغربي،،
        في رمضان لا يمكن للمغربي و المغربية الاستغناء عن اطباق السلو و الشباكية و البسطيلة و الرغايف و شوربة الحريرة و غيرها..
        هذا نوع من الوفاء الكبير حد التقديس للثقافة المغربية و كل منطقة و جهة مغربية و لها ثقافتها في الطبخ و في الزي و التقاليد بدءا من الشمال إلى الشرق مرورا بالوسط و الغرب ووصولا للجنوب و الصحراء..
        مرحبا بك و أهلا وسهلا عندنا..🌹

        1. مرحبا بك أيضا آنسة لجين و أهلا وسهلا بك عندنا اذا شاءت الظروف إن شاء الله أن تزورينا يوما ما..
          العفو منك و لا تحسبيها عليا قلة ذوق..
          لقد أغفلت و الله يفكرني في الشهادة ..

        2. صباح الخير مريوم…
          آسفة علقت و خرجت و لم أرى ردك…
          سعيدة بما كتبتِ فالتمسك بالجذور و التراث شيء جميل يُعطي كُل بلد هوية خاصة بها و لكن للأسف العوامل الخارجية التي ما تنفك تعصف بأوطاننا هدفها النيل من ذلك التُراث و الموروث الحضاري و يقع على عاتقنا جميعاً نقل هذا الموروث من جيل إلى جيل ….
          من وحي كلامك عن الزي التقليدي ..يأسرني جمال القُفطان المغربي و يُرادفه عندنا الثوب الفلاحي المطرز الذي يُعدّ اللبس التراثي في بلدي ، في حفلات الحناء في بلدنا ( و هي الحفلة التي تُقام قبل حفل الزفاف ) بعض العرائس تلبس الثوب الفلسطيني ثم يبدلن ثيابهن بقفطان و رأيت قبل فترة قفطان مطرز بتصاميم فلسطينية في واجهة إحدى محلات بيع المطرزات و الأثواب …..كشعوب بجمعُنا أكثر مما يُفرقنا !
          ألف شُكر على الدعوة للزيارة…. بنتشرف بالتعرف عليكِ و على عائلتك الكريمة و أميرتك الصغيرة…. قد تجمعُنا الدروب يوماً غاليتي كما جمعتنا القلوب و الدعوة بالمثل لكِ و ياهلا فيكِ و بنحطك على روسنا !
          نهارك سعيد….
          !!

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.