>

ألقى سهيل الحسن، العقيد في جيش نظام السوري، “نظرية” جديدة على عدد من جنود جيش النظام السوري، أسماها “اللاشعور”، في مشاهد للحسن على التلفزيون السوري.

والحسن عقيد في المخابرات الجوية، ويلقب بـ”النمر”، وهو القائد العسكري لعمليات الجيش النظامي السوري في ريفي حماة وحلب الشرقي.

وبشكل أشبه بالمحاضرة العلمية، بدأ الحسن قوله، في أحد المواقع العسكرية، إن “اللاشعور في ذواتكم.. أمر ليس سهلا على الإطلاق.. سلسلة من الأحداث الزمنية التي يبنى عليها أشياء كثيرة هي اللاشعور المنظم، اللاشعور المليء بالولاء والعطاء، وأنتم تقومون بأعمالكم انطلاقا من اللاشعور بإحساسكم ووطنيتكم وحبكم وولائكم لقائدنا الكبير بشار الأسد وشعبكم ولهذه الأرض”.

وقطع العقيد في المخابرات الجوية كلماته غير المفهومة وانحنى على الأرض، ليكمل خطابه: “هذه أرضنا يا إخوتي.. هنا الكنبات.. كونوا.. كونوا ككل يوم باللاشعور ترفعون اسم سوريا عاليا وعلم الوطن عاليا وتسحقون هؤلاء المرتزقة وأسيادهم”.

وبحديث متلعثم، تابع “النمر”: “يظنون أن كل ما فعلوه شيء صعب.. هذا ليس صعبا بل هو سهل على اللاشعور العظيم المتجلي بالقيم والمفاهيم الروحية داخل كل واحد فيكم بما يتجلى في اللاشعور الموجود في ذواتكم من القيم والمفاهيم الروحية العملاقة”، مضيفا بقوله: “أما الأعمال المدروسة التي تدخل في سياق التخطيط والتنفيذ فهي الأعمال الشعورية التي ندرسها ونوجهكم من أجلها”.

وكان الحسن تحدث في وقت سابق من مطار كويرس، بكلمات أثار بها سخرية المعلقين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث قالوا إن “هذه الكلمات لا تخرج من شخص سوي”، إذ قال حينها: “نقول إن على العالم أن يعرف أعداءه، ويشخّصهم بشكل جيّد، فهل أعداؤنا هم أعداء كل العالم؟ بالتأكيد لا، هل من يعيث فسادا وخرابا في سوريا يعاديه كل العالم؟ على العالم كله أولا أن يعرف أعداء العالم”.



شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. هههه حلفوا يمين الجامعات العالمية عم ” تتهافت ” على نظرية اللاشعور الجديدة .. واقبال كثيف غير مسبوق على الجامعات اللي أدخلتها بمناهجها بالاضافة لنظرية العالم ههه ..
    أحلى شي لما بيحطوا موسيقى النمر الوردي وهو عم يحكي هههه ..

    على فكرة .. هاد الضابط .. وهو ضابط بالمخابرات الجوية .. من أيام راح للقاعدة الروسية وادى الحية لضابط روسي قلّده وسام .. يعني مظهر آخر من مظاهر السيادة الوطنية منقطعة النظير …!!!!

  2. بعيداً عن ان هذا الرجل انه وطني لكني لم اهضمه و احس انه لايعرف ان يتكلم ولايفقه شيئ فقد رجل عسكري والافضل يحطوا واحد يتكلم عنه

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *