>

شن الإعلامي الإماراتي ” صالح الجسمي ” هجوما على حفيد الملكة إليزابيث الثانية ملكة إنجلترا ” الأمير هاري ” وزوجته ” ميغان ماركل ” وذلك على خلفية المقابلة التي أجروها مع أوبرا وينفري .

والتي تحدثا فيها عن ما تعرضت له ميغان ماركل من ظلم وعنصرية على حد قولها من جانب العائلة المالكة بسبب لون بشرتها .

وكانت قد كتبت ” نوف القاسمي ” التي تعمل مصورة في تغريدة لها عن هذا الأمر : ” ذبحتنا ميغان بالدراما .. حاولوا ياخذون اللي يبون من العائله المالكة ويغيرون في تراث له مئات السنين عشان تبان ميغان إنها جيفارا الأمريكية و​إليزابيث قالت لهم فرقاكم عيد ” .

وتابعت : ” فكعادة الأمريكان إن لم تكن معي فأنت ضدي فجابوا أفضل موضوع يثير الحمقى في أمريكا ” العنصرية ” وإنها منبوذة عشان لونها .. أما هاري فطول عمره الطفل المدلل ال ( attention freak ) اللي ما عنده أي موهبه تنافس أخوه ” .

وأضافت القاسمي : ” فما عنده إلا إنه يشطح بأفعال مشينة كثيرة في تاريخه كله .. وآخر شي ترك كل البنات اللي واعدهم من أنحاء العالم وتزوج ممثلة سمراء أمريكية من أصول إفريقية ” .

ليرد صالح الجسمي في تعليق له على تلك التغريدة قائلا : ” الأمير هاري بنفسه ذكر إنه تكلم كذا مرة مكالمة فيديو مع جدته الملكة بمعنى إنها مش شايلة عليه لكنه طلع خلخال عند حرمته شو بيسوون له أكثر .. وما مقابلة أوبرا إلا لكسب مزيد من المال مثل ما كسبوا من نتفليكس وغيره ” .



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. ليش ماتقول طلعت الملكه عنصرية والقصر الملكي لايقبل الا العرق الابيض رغم ان الملكة جدة للطفله الا ان عنصريتها غلبت رابطة القرابه
    .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *