>

علق البروفسور طارق الحبيب، استشاري الطب النفسي، على الظاهرة التي انتشرت مؤخرا بين عدد من المشاهير العرب حول مشاركة خصوصياتهم على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال طارق الحبيب ان لهذا الامر جانبان من ناحية المشاهير، الذي يقومون بهذه الافعال، وجانب اخر يتمثل في استقبال الناس لهذه المواضيع.

وبعد ان عدد طارق الحبيب عددا من الامراض النفسية التي قد تكون سببا في قيام هؤلاء المشاهير بنشر خصوصياتهم قال ان وتر الشهرة الجميل عندهم يجعلهم يجرؤون على هذه الامور.

ودافع طارق الحبيب عن حرية من يقومون بمثل هذه الافعال قائلا “ان اراد ان ينشر ما عنده فذلك حريته ما دام لم يتعد على حريتي” وتابع “ربما تستغرب من هذا الكلام لكني اؤمن بالحرية التي لا تتعدى عن حرية غيري ولا تتعدى على حرية وطني ومقدساتي وديني”.

واضاف “ادرك ان فعلهم خطأ لكن لا يحق لي ولا يجوز لي ان اتعدى على تعريف الصواب والخطأ عنده ما دام لم يتعدى على مساحة الحرية عندي”

كما تحدث طارق الحبيب عمن يتابع مثل هذه المحتويات التافهة ثم يقوم بشتمها بالقول “عنده بنية نفسية تجعلك تتصرف بهذه الطريقة”.

يذكر ان حالات كشف الخصوصية منتشرة بكثرة بين المشاهير العرب على مواقع التواصل الاجتماعي وكان اخر هذه القضايا قصة مشاهير سناب شات السعوديين نادر النادر وسعاد الجابر التي ضجت بها مواقع التواصل حيث خرجت الاخيرة في مقطع فيديو لتعتذر من طليقها وتطلب منه ان يسامحها.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *