>

تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي خلال الساعات القليلة الماضية صورا لطبيب مصري يدعى ” محمود سامي قنيبر ” وهو يعمل في مستشفى العزل ببلطيم بكفر الشيخ .

والذي تعرض لفقدان بصره بسبب الإجهاد في العمل لعلاج مصابي فيروس كورونا المستجد .

وتعود تفاصيل هذا الحادث المأساوي إلى يوم الجمعة الماضية عندما شعر الطبيب محمود سامي بإجهاد شديد نتيجة ضغط العمل المتواصل لمدة 7أيام واستيقظ من نومه ليكتشف أنه غير قادر على الرؤية .

وتبين أن ذلك جاء بسبب إرتفاع شديد في ضغط الدم الذي أدى لجلطات بالأوردة والأوعية الواصلة إلى العين .. وتم نقله إلى العناية المركزة بمستشفى الصدر بكفر الشيخ لتفاقم حالته بالإضافة إلى إجراء الفحص الخاص بفيروس كورونا .

وأثبتت الفحوصات خلو الطبيب المصري من الفيروس .

ومن جانبه قرر رئيس الوزراء المصري الدكتور ” مصطفى مدبولى ” علاج الطبيب على نفقة الدولة



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *