>

طرح البنك المركزي التونسي في الآونة الأخيرة ورقة نقدية جديدة من فئة 10 دنانير عليها صورة وجه أول طبيبة في البلاد وهي ” توحيدة بن الشيخ ” .

وذلك بهدف تكريمها وتكريم المرأة في المجالين العلمي والطبي وفي مبادرة وصفت بأنها تعطي تونس زمام المبادرة بين الدول العربية في تكريم أعلامها .

يذكر أن الطبيبة توحيدة بن الشيخ من مواليد عام 1909 وكانت أول امرأة في تونس وشمال إفريقيا تمارس مهنة الطب .. وبعد دراستها للطب في فرنسا عادت إلى تونس عام 1936 وافتتحت عيادتها الخاصة .

وساهمت توحيدة بن الشيخ في الحياة الثقافية بتونس من خلال إنشاء أول مجلة تونسية نسائية باللغة الفرنسية .



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. نموذج مشرف للمرأه العربيه التونسيه و مثلها الكثيرات فالعالم العربي مليئ بالنساء الكفء و السيدات الاتي ساهمن بكل جهد و دون كلل في بناء مجتمعاتهن و تربية الاجيال و الوقوف بجانب ازواجهن و اخوتهن وابنائهن في مسيرة الحياة .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *