>

خالفت طفلة رضيعة وُلدت ومخها خارج جمجمتها، وتعاني من 5 حالات طبية نادرة، توقعات جميع الأطباء الذين تنبأوا بموتها خلال 20 دقيقة، إلا أنها تعافت.

ويُعتقد أن الطفلة “كارلي تولاند”، (17 شهرًا)، هي الشخص الوحيد في العالم الذي يُعاني من 5 حالات نادرة في آن واحد، بما في ذلك القِيلَة الدِماغِيَّة، والتي تسبب نمو دماغ الجنين على سطح رأسه.

ووفقًا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، خالفت كارلي توقعات الأطباء وخرجت من المستشفى، مع أن المسعفين أصرّوا على أنها ستموت في غضون أيام.

وبعد 4 أسابيع، أخذ والدا الطفلة “جيما ماكوسر” (24 عامًا)، و”كايل تولاند” (20 عامًا)، ابنتهما إلى مستشفى “بلفاست” الملكي للأطفال، حيث خضعت الصغيرة لعملية جراحية مدتها 5 ساعات لاستئصال الجزء البارز من دماغها قبل إغلاق الجرح.

والآن تعافت “كارلي” بالكامل، وهي تحبو، وتأكل بمفردها، ويأمل والداها أن تبدأ خطواتها الأولى خلال الأشهر القليلة المقبلة.

وقالت السيدة “ماكوسر”، وهي أمٌّ متفرغة:”إن النظر إليها الآن يجعلني أشعر بالفخر، فهي تبتسم دائمًا، وتضحك، وسعيدة، إنها معجزة صغيرة حقًا”.

وختمت:”لا نعرف ما يخبئه المستقبل لكارلي، لكننا متأكدون من أنها ستواصل اجتياز الصعاب”.



شارك برأيك

تعليق واحد

  1. سُبْحَانَ اللهِ وَبِحَمْدِهِ عَدَدَ خَلْقِهِ، وَرِضَا نَفْسِهِ وَزِنَةَ عَرْشِهِ، وَمِدَادَ كَلِمَاتِهِ)).

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *