>

قصة معاناة مسافر علق في مطار نيويورك في فيلم تيرمينال الهوليودي يبدو أن حسن السوري جسده واقعا في مطار موسكو.

حيث وجد حسن الذي سافر وعائلته بهدف الهجرة، نفسه عالقا في قاعة الانتظار بالمطار بعد أن رفضت السلطات الروسية منحهم حق اللجوء بحجة دخولهم بطريقة غير شرعية معيدة إياهم إلى المطار، وذلك رغم حيازتهم تأشيرة دخول إلى روسيا وجوازات أصلية، بحسب تأكيد جاء من دمشق.

حاول حسن حاملا معه آلة البزق، الالتحاق بركب الساعين إلى الهجرة من بلاد تنوء تحت وطأة حرب مستعرة، ليجد نفسه عالقا منذ أكثر من 40 يوما على رصيف الانتظار.

هذه العائلة تتشابه إلى حد بعيد مع مجموعات أخرى حاولت بلوغ عتبة أوروبا، مستفيدة من منح السلطات النظام جاوزات سفر بعد أن امتنعت عن إصدارها فترة.

وبحسب صحيفة “التليغراف” فإن نظام الأسد يحاول استغلال أزمة لجوء السورييين الذين بلغ عددهم 4 ملايين للحصول على مردود مالي.

وأضافت الصحيفة أن نظام الأسد حصل على أكثر من 300 مليون جنيه استرليني بسبب فرض ضريبة إضافية على معاملات إصدار وتجديد الجوازات.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *