>

د ب أ- أصدر عالم دين إسلامى فى كشمير الهندية اليوم الاثنين، فتوى تحرم غناء الفرقة الغنائية النسائية الوحيدة فى المنطقة.

وقال بشير الدين أحمد مفتى وادى كشمير ذى الأغلبية المسلمة، إن غناء النساء غير إسلامى، وأكد أنه أصدر الفتوى ضد جميع الفرق الغنائية النسائية بعد الجدل الإعلامى الاجتماعى حول فرقة براجاش أو “ضوء الصباح” المؤلفة من ثلاث عضوات فى كشمير.

وقال أحمد “محظور غناء جميع الفرق الغنائية النسائية بما فى ذلك فرقة براجاش”، مضيفا ” الغناء والموسيقى لا يتوافقان مع التعاليم الإسلامية لذلك يجب تركهما”.

وكانت الفرقة الغنائية تعرضت لتهديدات وانتقادات على مواقع التواصل الاجتماعى الأسبوع الماضى.

وقالت عضوات الفرقة إنهن سوف يتوقفن عن إحياء حفلات لفترة من الوقت.

كما انتقد المفتى رئيس وزراء ولاية جامو وكشمير عمر عبد الله لدعمه للفتيات والسماح لهن باللجوء لنيودلهى كما ذكرت الأنباء.

وكانت صحيفة تايمز أوف إنديا قد نقلت عن عبد الله قوله “أتمنى ألا تسمح تلك الفتيات الموهوبات لحفنة من البلهاء بإسكاتهن”.

وقال بالبير بونج المتحدث باسم حزب بهاراتيا جاناتا المعارض “هناك جهود لإضفاء طابع طالبان على كشمير ومناطق أخرى فى الهند.. يريد المتطرفون التحكم فى المجتمع “.وأضاف ” ولكن الهند مجتمع تعددى وإننى أشيد بالموقف الذى اتخذه رئيس الوزراء بشأن هذه القضية”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *