اعترف رجل كويتي بتعذيب طفلته البالغة من العمر 3 سنوات بالمشاركة مع والدتها، ووضع الضحية داخل ثلاجة.
وقالت الإدارة العامة للمباحث الجنائية “إدارة العمليات” في وزارة الداخلية الكويتية انها تمكنت من كشف تفاصيل وفاة الطفلة “اسراء سالم صباح عبدالله بوهان” البالغة من العمر ثلاث سنوات ونصف التي وجدت داخل مسكن ذويها متوفية والتي اعترف والدها بوضعها داخل “الثلاجة” بعد وفاتها مباشرة وقبل أسبوع.
وأوضحت الإدارة أن رجال المباحث قاموا بمواجهة والدها المتهم “سالم صباح عبدالله بوهان” البالغ من العمر 26 سنة بالمعلومات والأدلة والتحريات المكثفة التي لديهم حيث اعترف أمامهم أنه بعلم ومشاركة زوجته المدعوة “أميرة حميد حسين ” البالغة من العمر 23 سنة قاما بارتكاب الجريمة وأنهما كانا تحت تأثير تعاطي المخـــدرات والمؤثرات العقلية.
وافادت الإدارة ان التحريات دلت على أن المتهم قام بربط الطفلة بنفسه ثم اشترى ثلاجة من أحد المحلات التجارية في نفس يوم وفاة الطفلة ووضعها داخلها، مشيرة إلى أنه من خلال معاينة جثة الطفلة وجدت آثار حروق على جسمها في منطقتي الكتف والرجلين وأثار تعذيب.
وذكرت أن التحريات الأولية التي قام بها رجال المباحث دلت على أنهما مهملان في رعاية أطفالهم الأربعة، كما ان المتهم والد الطفلة مفصول من عمله لدى احدى الشركات الخاصة لسوء سلوكه.
وقد تم حويل المتهم وزوجته إلى جهات الاختصاص.

شارك برأيك

تعليق واحد

  1. لاحول ولا قوة إلا بالله
    عجيب أن تسمع هذه القصص في بلداننا العربية المسلمة

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *