عرضت إحدى دور المزادات العالمية هاتف الزعيم النازي أدولف هتلر، للبيع بمبلغ خيالي،

وقد عثر على الهاتف، الذي يحمل نقش الصليب المعقوف واسم هتلر، العميد السير رالف راينر، وهو أول ضابط بريطاني دخل إلى قبو الفوهرر عام 1945، أحد مخابئ هتلر في ألمانيا.

واستخدم هتلر الهاتف ذو اللون الأحمر، الذي صنعته شركة الإلكترونيات الألمانية العملاقة سيمنز، في إعطاء الأوامر إلى ضباطه في ميدان المعارك خلال الحرب العالمية الثانية لسفك دماء الآلاف.

وكان هذا الهاتف، الذي تم العثور عليه في قبو الفوهرر في العاصمة الألمانية برلين (المقر الخاص والأخير لهتلر)، الوسيلة التي أمر من خلالها بقتل أخو زوجته بتهمة الخيانة.

تجدر الإشارة إلى أنه سيتم بيع الهاتف عن طريق طريق شركة ألكسندر التاريخية للمزادات، ومقرها بمدينة تشيسابيك في ميريلاند بالولايات المتحدة الأميركية، وذلك خلال معرض بيع لمعدات عسكرية في 18 و19 فبراير الجاري، وتطلب الشركة سعرا يبدأ من 400 ألف جنيه أسترليني للحصول على الهاتف، وفق ما ذكر موقع صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، الأربعاء.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.