>

أثبتت فتاة بريطانية أن البدينات يمكنهن أن يمارسن رياضة الباليه، وذلك بعد أن أظهرت مهارات مدهشة في هذا الفن على الرغم من وزنها الزائد.
وتحولت ليزي هاول (15 عاماً) إلى نجمة على الإنترنت، بعد انتشار مقطع فيديو لها على موقع إنستغرام، وهي تؤدي حركات راقصة لا تصدق، تعجز عنها الكثير من الرشيقات في مثل سنها، بحسب ما ذكرت صحيفة ميرور البريطانية.
وشاهد الفيديو أكثر من 75 ألف شخص خلال ساعات من نشره على الموقع، كما حظيت ليزي بأكثر من 22 ألف مُتابع على إنستغرام، بعد أن تمكنت من كسر الحواجز والدخول في عام كان حكراً على الفتيات الرشيقات في الماضي.
وفي حديث للصحافة قالت ليزي: “لا يهم كم يبلغ وزني، المهم أن أملك الشغف وحب الرقص، وأنا أحاول أن أخسر الوزن لأصبح راقصة افضل، بالإضافة إلى الحفاظ على صحتي، لكن خسارة الوزن ليست بالأمر اليسير”.
وتتدرب ليزي على الرقص منذ أن كانت بعمر 5 سنوات لمدة 4 ساعات في اليوم، وتمارس أنواعاً أخرى من الرقص مثل الجاز والرقص الإيقاعي، كما شاركت العام الماضي في مسرحية كسارة البندق.




ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *