>

تداول رياضيون ومشجعون مصريون في مواقع التواصل الاجتماعي، صورة للدكتور جمال محمد علي أحد العاملين في اتحاد كرة القدم المصري حاملا “فوطة” مكتوب عليها بخط اليد: “حسبي الله ونعم الوكيل” قال إنه وجدها بجانب مرمى منتخب غانا خلال المباراة التي جمعته مع المنتخب المصري في بطولة كأس الأمم الأفريقية تحت 23 سنة المقامة في مصر والمؤهلة إلى أولمبياد طوكيو 2020.

وأثارت “الفوطة” جدلا واسعا على مواقع التواصل، حتى أن مغردون اعتبروا الغرض منها “السحر” لحجب لاعبي منتخب مصر عن المرمى الغاني في المباراة الصعبة التي تأخر فيها الفراعنة بهدفين قبل الفوز بالثلاثة.

وقد وصف الشيخ خالدي الجندي هذا الموضوع، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية إيمان الحصري ببرنامج “مساء dmc”، بأنه عبث ولهو بالغيب، وقال إن الإيمان بالغيب تحول عند بعض الناس إلى حالة تهريج، ما يشير لكونهم لا يؤمنون بالغيب إيمانا حقيقيا، فالغيب يعني ما لا تدركه العيون.

نورث سامي

كاتب ومحرر في موقع جريدة نورت

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *