>

قرر التليفزيون المكسيكي الرسمي فصل المذيع “أنريكي توفاز” عن العمل نهائيًا بعد أن تحرش بزميلته “تانيا ريزا” في أحد البرامج على الهواء مباشرة.
كما تقرر إبعاد “تانيا” عن المشاركة في تقديم البرامج والفقرات والظهور على الهواء بتهمة المشاركة في اقتراف سلوك غير لائق أثار غضب واستياء الرأي العام المكسيكي.
وأمر النائب العام المكسيكي بالقبض على “أنريكي توفاز”ومحاكمته على سلوكه الشائن على الهواء.
وكان أنريكي قد تحرش بـ”تانيا” في إحدى حلقات برنامجهما المشترك “تودا ماركينا” الذي يبثه التليفزيون على الهواء مباشرة.
وظهر أنريكي وهو يؤدي حركات غير لائقة، ويلمس جسد زميلته، ويحاول رفع فستانها، ولمس القلادة التي تلبسها، قبل أن تدفعه بعيدا عنها وهي تقول له: “لا تكن أحمقا يا أنريكي” وانسحبت من الحلقة.
وأثارت هذه المشاهد التي انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي غضب ملايين المكسيكيين، الذين طالبوا الحكومة بعقاب فوري ضد أنريكي وتانيا.
وأعلن أنريكي في بيان أن ما فعله كان مجرد مزحة وخدعة لإثارة الجماهير وتحقيق مزيد من المشاهدة للبرنامج.
لكن شركة “تليفيه شيواها” التي تنتج البرنامج، رفضت ما جاء في البيان، وأعلنت إدانتها الكاملة السلوك الشائن، الذي شاهده الملايين عبر شاشات التليفزيون وفقًا لما نشرته صحيفة لـ “أتين تايم” المكسيكية.
وقالت الشركة إنها تأخذ على محمل الجد هذا السلوك غير اللائق من أنريكي ولن تتسامح معه، وحثت المذيعة “تانيا” على التقدم ببلاغ رسمي.

https://www.youtube.com/watch?v=Adz5xY3mgD0



شارك برأيك

‫5 تعليقات

  1. طلعوا المكسيكيين اشرف من عمرو سلامه اللي ماعندوا مانع اذا بنتوا تُمارس الزنا قبل الزواج وانه غشاء البكارة عمرا ما أثر اذا كانت البنت محترمه او لا اتفوا على هيك إعلام فاسد.

  2. أنا اعجبني هذا الخبر وان الرأي العام المكسيكي استاء من هذا التصرف من المذيع لانه يعني لي ان الشرف والاخلاق السليمه ما تزال مو جوده وهذا يعني ان الدنيا ما زالت بخير ولكنهم ظلموا المذيعة لانها لم تكن راضيه عن ما كان يقوم به زميلها من سوء تصرف معها بل وخلعت المكرفون وتركته مستاءة منه كما يبدوا عند مشاهدة الفيديو.

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *