>

من البديهي أن يتعرّض المذيعون والمذيعات إلى مواقف محرجة أو طريفة في بعض الأحيان أثناء البثّ المباشر. هذا ما حصل مع مذيعة قناة “بي تي سبورت” ريشمين شودوري، التي تناست أنّها على الهواء مباشرة لتنقل تحضيرات المواجهة المرتقبة بين “برشلونة” الإسباني و”روما” الإيطالي من ملعب الـ”كامب نو”.
فالمذيعة صاحبة الـ37 عاماً ظهرت في بثّ حيّ على الهواء وهي تتكلّم عن المباراة التي انتهت لمصلحة النادي الكتالوني بنتيجة 6-1، لكنّها سرعان ما تاهت في النصّ المتّفق عليه وفقدت تركيزها، معتبرة أنّها ليست على في بثّ مباشر، فعادت وأعادت حديثها معلّقة: “يا إلهي ما الذي يحدث معي اليوم”.

https://www.youtube.com/watch?v=cOTTC9-iDd4



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *