>

شهدت مستشفى أرمنت جنوب غرب محافظة الأقصر في مصر حالة ولادة نادرة لطفل مذبوح من الرقبة .

وتعود تفاصيل الواقعة وفقا إلى ما كشفه الدكتور ” محمد عز الدين ” رئيس قسم النساء والتوليد بالمستشفى إلى حضور سيدة كانت تعاني من نزول مياه الجنين وتسمم الحمل إلى المستشفى .

وعلى الفور تم إجراء الفحوصات اللازمة وتم إجراء عملية ولادة قيصرية لها وإدخالها غرفة العناية المركزة .

وأضاف أن الطبيب ” محمد شكري ” الذي قام بإجراء العملية لاحظ وجود تشققات في جلد الطفل ولذلك تم إرساله للحضانة لفحصه وتشخيصه .. وتبين أن الحالة تعاني من متلازمة تشقق جلدي وتشوهات متعددة .

وأشار الدكتور محمد عز الدين إلى أن التشققات الجلدية ازدادت مع حركة الطفل ونتج عنها جروح قطعية تشبه حالة الذبح .

مؤكدا على أن تلك الحالة تعد حالة نادرة لم تحدث من قبل وقد تحدث على الأغلب بسبب تناول الأم لأدوية معينة في بداية الحمل تسببت بدورها في حدوث تشوهات للطفل الذي لفظ أنفاسه الأخيرة عقب الولادة بـ24 ساعة .

فيما اتهمت أسرة الطفل المستشفى والأطباء بالتسبب في ولادته بالتشوه بسبب الإهمال والتأخير وعدم الاهتمام بالحالة والانتظار 6 ساعات داخل قسم الطوارئ بالمستشفى مما أدى إلى تدهور الحالة .



شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *