>

عبر الإعلامي عمرو أديب عن تضامنه مع مراسلة قناة الجزيرة القطرية في القدس جيفارا البديري والتي احتجزت خلال تغطيتها للأحداث في المدينة المحتلة في موقف نادر من الاعلامي المصري المعروف بموقفه من قناة الجزيرة.

وبرر اديب تضامنه مع البديري بالقول: “انا من الناس اللي بتفرق بين فلسطين وبين اي شخص فلسطيني يبقى يكون عندي معاه مشكلة” وتابع “فلسطين في الوجدان وفلسطين في التعليم وفلسطين في الدم وفلسطين فيها المسجد الاقصى وفلسطين لها حقوق ممكن تختلف مع حماس وممكن تختلف مع السلطة الفلسطينية وممكن تختلف مع اي حد انما حقوق فلسطين واهلنا في فلسطين هم في القلب”.

وعن توقيف جيفارا البديري، قال أديب خلال برنامج “ألحكاية” المذاع على قناة “إم بي سي مصر”: “المراسلة لم تقم بالاعتداء على أحد ولكنها لم تكن تمسك سوى بالميكروفون”.

وأضاف: “الإسرائيليين يكرهوننا ومهما حاولوا التطبيع معنا فأن مثل هذه الوقائع تجعلنا لا نقبل وجودكم على الإطلاق في المنطقة”.

واختتم: “رغم موقفي مع قناة الجزيرة إلا أنني أتضامن مع المراسلة التي تعرضت للاعتقال وخرجت بعد أن أظهر محاميها الفيديوهات التي تثبت عدم اعتدائها مجندة من جيش الاحتلال”.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *