>

أثار القارئ ” محمود الشحات أنور ” الجدل بسبب التصريحات التي أدلى بها مؤخرا لجريدة اليوم السابع والتي زعم فيها بإنه صعد إلى السماء السابعة في رؤية بالمنام .

فقال محمود الشحات أنور أنه من فترة كان قد قرر التفرغ بشكل كامل للعبادة والتقرب من الله لمدة شهر مكث فيه في منزله ولم يخرج لأي عمل ولا يقوم إلا بالصلاة وقراءة القرآن الكريم الذي كان يختمه مرة كل يومين خلال هذا الشهر .

وعن الرؤية التي رآها القارئ المصري قال : ” وصلت لمرحلة روحانية زهدت فيها كل شيء وفى ليلة جلست على السرير قبل النوم وقرأت سور يونس وهود ويوسف كاملة فرأيت فى المنام شخص كأنه رسول من الله يطلب مني أن أصعد معه إلى السماء ” .

وتابع : ” طلعت معه حتى السماء السابعة ورأيت النجوم من تحت قدمي فقلت له إحنا رايحين فين فقال لي هل رأيت هذه النجوم حان الآن لنصعد إلى الله وأخذنى من يدي فاستيقظت من النوم في رهبة ” .

وأشار محمود الشحات أنور إلى أنه روى تلك الرؤية على عدد من الناس وأصدقاء له لتفسيرها وأجمعوا على أنه في مكانة جيدة وأن الله يحبه ويسمعه .



شارك برأيك

تعليق واحد

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *