في فضيحة مدوية، ظهرت قاضية كولومبية أثناء جلسة استماع عبر تقنية الفيديو “زووم” بملابسها الداخلية وتقوم بالتدخين أيضا.

وظهرت القاضية خلال جلسة استماع بشأن قضية محاولة تفجير مركبة عسكرية، شبه عارية في مشهد صادم.

وقد قامت القاضية بتشغيل الكاميرا عن طريق الخطأ وظهرت أمام زملائها والمشتبه به، مستلقية بملابسها الداخلية.

ومن جانبها قررت السلطات القضائية في كولومبيا تعليق عمل القاضية بعد تلك الواقعة.

شارك برأيك

‫3 تعليقات

  1. وقد قامت القاضية بتشغيل الكاميرا عن طريق الخطأ وظهرت أمام زملائها والمشتبه به، مستلقية بملابسها الداخلية.

    “””””””””””””””””””””””””
    عن طريق الخطأ يعني التمسوا لها العذر
    هي في بيتها ماخذه راحتها، لو كانت متعمدة
    معهم يحق يعاقبوها !
    المفروض انها تنتبه لان منصبها يحتم عليها
    الحذر و الانتباه أكثر .
    ولكن يا نورت شو هالصورة الي ناشرينها ؟؟
    عيب عليكم شايفين انها صورة مناسبة تنشروها
    بس شاطرين تمسحوا تعليقاتي العادية و
    تنشروا صور متعريات و ملابس داخلية !

  2. قولتوها : كولومبيه
    و ما الغريب في ذلك ؟ لاتينيه من بلاد الكرنفالات الدينيه .

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *