>

قال الشيخ رمضان عبد المعز، الداعية الإسلامي، إن الدين الإسلامى انتشر بالسلوك الحسن فى جميع الدول، وليس بالسيف ولا العنف، مشيرًا إلى أن التجار المسلمين كان لهم دور كبير فى نشر الدعوة.

وسرد «عبد المعز» خلال تقديمه برنامج «لعلهم يفقهون»، المذاع على فضائية «dmc»، قصة إسلام 13 أمريكيًا أثناء تشييع إحدى الجنازات، قائلًا: «إنه كان يصلى الجُمُعة في المركز الإسلامي بنيويورك، وحضرت جنازة شاب أمريكي مسلم، وكان جميع أفراد أسرته غير مسلمين، وتعجب كل المصلين في المسجد…».

وأضاف: «أنه بعد الانتهاء من صلاة الجُمُعة، اصطف المصلون لأداء الجنازة، وتعجبت أم المتوفى متسائلة: لماذا كل الناس الحاضرين يصلون عليه، هل يعرفونه؟، فأجابها البعض أن المسلمين كلهم أخوة، والرسول محمد حثنا على أداء الجنازة، وإخلاص الدعاء للميت..».

وتابع: «أن أم المتوفى قالت إن ابنها هذا لم تكن تعرف أنه مسلم إلا وهو في سكرات الموت، وطلب مني أن يصلى على جنازته في المركز الإسلامي، فلبيّت طلبه، لأنه كان بارًا ووفيًا بي دون إخوته الآخرين، فأعلنت الأم ومعها 12 آخرين إسلامهم، بسبب السلوك الحسن للمسلمين».



شارك برأيك

‫8 تعليقات

  1. هههههههه يالها من قصة مضحكة … هل تبديل الدين يكون على اساس موقف واحد … و المضحك اكثر ان ثلاثة عشر شخصا يتفقون فجأة على تغيير دينهم بسبب موقف عادي جدا ممكن ان يوجد في اي مكان آخر … طيب هل المسلمون الذين تواجدوا في المسجد او المركز الأسلامي قادمين خصيصا لحضور جنازة هذا الشاب ام ان تواجدهم كان هناك بمحض الصدفة فشاركو بصلاة الجناز كما يحصل في اي مكان آخر؟؟؟ أجمل شيء عندما يتكلم الدعاة المسلمون عن تغيير الآخرين لديانتهم و كأن هؤلاء قرروا تبديل قيص يلبسونه و حسب!!! هل الجنازات المسيحية تخلو من حضور الغرباء حين يصللى على الميت في الكنيسة اولا؟ المسلمين ماخذين بنفسهم مقلب على قولة المثل المصري. المجتمعات الأسلامية مليئة بالمشاكل الأجتماعية من طلاق و فقر و جهل و تطرف و تعصب وزواج المتعة و رضاعة الكبير و زواج المسيار و لكن مع كل ذلك يعتقد المرء احيانا عندما يستمع لكلام دعاة المسلمين وكأن المسلمين من كوكب ثاني لا علاقة لهم بالمجتمعات الغير الأسلامية و ان المجتمع الأسلامي المجتمع الفاضل الخالي من اي مشاكل و عيوب و المسلمون ملائكة الله على الأرض. مكان هؤلاء الدعاة مصحة الأمراض النفسية ههه

  2. يتغير الانسان من موقف واحد بعد سيل تراكمي من الحقائق التي لا يشوبها شك ، فالقشة التي قصمت ظهر البعير ( كما في لسان العرب حسب القصة المعروفة ) لم تكن هي السبب الرئيسي ، انما أثقال اخرى وضعت عليه انما القشة كانت اخر شيء ، وهكذا ال ١٣ عشر شخص الذين اسلموا لم يكن السبب في إسلامهم الصلاة على جنازة المتوفى وان كان يبدو ذلك ، انما بسبب سيل من الأفكار والتفكير قادتهم لليقين ، وختمت بالصلاة على الميت التي أعطتهم فرصة لإشهار إسلامهم الذي اصلا هم كانوا مقتنعين به …..
    فرغم اننا كمسلمين حالنا اليوم لا يسر احدا الا ان هناك نقاط مضيئة في إسلامنا نفسه كدين تجعل اعظم العضماء ينحنون له ! واكثر الأفراد عبقرية يتحولون له ، عكس الاديان الأخرى ، فتجد احدهم يريد ان يصير لوطي ! وأخرى زهقانة من طليقها مثل أماني سوكا طليقة عمرو أديب حيث تقول نورت تحولت الى المسيحية ، فدين الاسلام دين ارتضاه الله سبحانه وتعالى لنفسه واعتبره خاتم شرائعه وكمالا للناموس سيدخل فيه كثير من الناس وان كره الكافرون ، لابل الله يستبدل المسلمين السيئين بآخرين جيدين من خلقه ثم لا يكونوا امثالهم .

  3. الله ينعل الحروب على من اخترعها طيوبة كيدايرا وكيدايرين الكتاكيت الصغارlatifa says:

    الحمد لله ان الله يهدي من يشاء في اي وقت وزمان ومكان

  4. يا سلام!!!!!!! بتتكلمو عن NY!!! هههههههههههههه اول مرة اسمع بالقصة الغريبة دي لا ومع New Yorkers!!
    اعتقد الخبر مفبرك لان بكل بساطة ده مش سبب يخلي حد يسلم قال ليه بيصلو عليه ده ايه ده !!!
    وبعدين ايه السبب من نشر مواضيع زي دي حتي لو حقيقية !!! الاسلام مش ناقصه ناس ولا بيكبر بعدد الناس
    بس مش قلتو الولية ام المتوفي دي من فين؟! يعني ابنها مسلم وهي ايه!!

  5. أمر ربنا كلمح البصر او هو اقرب
    اذا اراد شيئا فإنما يقول له كن فيكون
    وكثير قصص عن ناس ادركتهم الهداية فجأة وتمشى حالهم ، والا هو يعني فقط ممثلة افلام إباحية جابت نورت قصتها ، صار عندها حادث سيارة وراحت الى الكنيسة وصارت قسيسة وتزوجت وتابت ….. الهدايا كثير مرات تجي على غفلة ويجوز قبلها الانسان كان يفكر فيها لكن ما كانت مكتوبة بعد او ما صارت فرصة يعلنها ، فما غريبة هذه القصة عن اسلام 13 شخص .

  6. ياري كثر اموات المسلمين في امريكا حتى كل الامريكان يعلنون اسلامهم

  7. يا رب كثر بعمر عراقية حتى تشتهي الموت وتطلبه ولا تلاقيه من العذاب !!!!!

  8. عراقية تدعو(ري)، لا أحد يزعل منها أرجوكم، فلو عرفت الله لاتبعت هديه، ولما اتخذت لها الاها لم نسمع به من قبل، فسبحان الذي رفض دعاءها أن يوجه اليه من الأساس، فضلا عن ان يجيبه

ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *