>

عرض التلفزيون التونسي صورا للرئيس قيس سعيد ظهر فيها وهو يشارك الجماهير الاحتفال بقراراته الاخيرة والتي شملت إقالة رئيس الحكومة وتعليق عمل البرلمان في شارع الحبيب بورقيبة بوسط العاصمة، في ساعة مبكرة من صباح اليوم الاثنين، نقلا عن رويترز.

وعمت الاحتفالات الشعبية، ليل الأحد، كافة المدن التونسية، بعدما خرج الآلاف من التونسيين إلى الشوارع، للتعبير عن فرحتهم وترحيبهم بالقرارات التي أعلنها الرئيس سعيّد ودعمهم لها.

هذا وقال شاهدان إن مركبات عسكرية طوقت مبنى البرلمان التونسي في ساعة متأخرة من مساء الأحد بعد ساعات من إعلان الرئيس سعيد تجميد عمل البرلمان لمدة شهر وإقالة الحكومة، في خطوة وصفها رئيس البرلمان راشد الغنوشي بأنها انقلاب، على حد تعبيره.

وأوضح الشاهد أن المواطنين الذين تجمعوا في مكان قريب هتفوا للجيش ورددوا النشيد الوطني مع تطويق مركباته لمبنى البرلمان، نقلا عن رويترز.



ماذا تقول أنت؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *